المجموعة الدولية للمحاسبة والمراجعة وتدريب المحاسبين بالتعاون معالمعهد الأمريكى للمحاسبين المحترفين والمحللين الماليين دبلومة المحاسب المالى المحترف PFADللمحاسبين وغير المحاسبيين سواء خريجى كلية تجارة أو الكليات والمعاهد الأخر


    المحاسبة والرقابة على التكاليف

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 57
    تاريخ التسجيل : 22/08/2010

    المحاسبة والرقابة على التكاليف

    مُساهمة  Admin في الخميس سبتمبر 16, 2010 5:23 am

    المحاسبة والرقابة على التكاليف

    1- المحاسبة والرقابة على تكلفة المستلزمات السلعية
    2- المحاسبة والرقابة على تكلفة الأجور
    3- المحاسبة والرقابة على تكلفة المصروفات الصناعية غير المباشرة


    1-المحاسبة والرقابة على عنصر المستلزمات السلعية:

    يطلق اصطلاح المستلزمات السلعية على ما يلي :
    1- مواد الإنتاج : وتشمل كافة أنواع المواد التي تلزم أو تكون جزءا رئيسيا من المنتج النهائي ، وتنقسم
    هذه المواد إلى :
    أ- مواد خام : و من أمثلتها ( خشب خام ، قطن خام ، خام البترول )
    ب- مواد نصف مصنعة : وهي التي أجريت عليها بعض العمليات الصناعية مثل ( الدقيق ،
    القطن المغزول ، الفوسفات بعد إزالة الشوائب منه لصناعة الأسمدة )
    ج- مواد جاهزة ومصنعة : وهي التي تشترى جاهزة من منشآت أخرى بهدف استخدامها في
    تركيب المنتج النهائي مثل ( المحركات في صناعة الطائرات )
    2- مواد التشغيل : وهي عبارة عن الأنواع التي تستلزمها العملية الصناعية ، ولكنها لا تدخل في تكوين أو
    تركيب المنتجات النهائية مثل ( الزيوت والشحوم و الوقود )

    3- مواد التعبئة والتغليف : وهي عبارة عن أنواع مواد اللف والحزم التي تلزم لتعبئة وتغليف المنتج النهائي
    ليصبح قابلا للبيع في شكله التجاري .
    4-الأدوات الكتابية والمكتبية : وهي عبارة عن جميع أنواع الأدوات الكتابية والمطبوعات وغيرها من التي
    تستهلك بصفة أساسية في تنفيذ الأعمال الإدارية والكتابية .

    دورة حيازة المواد :

    أولا : طلب الشراء :
    تبدأ عملية الشراء بصدور طلب الشراء من إدارة المخازن ( الجهة الطالبة ) و يوجه هذا الطلب إلى إدارة المشتريات ويحرر أصل وصورتين ، صورة للقسم الطالب والأصل لإدارة المشتريات ، وصورة يحتفظ بها ، وأهم بياناته ( اسم الجهة الطالبة ، تاريخ الطلب ، رقم الطلب ، رقم الصنف ، الكمية ، المواصفات ، توقيع القسم الطالب )

    ثانيا : أمر الشراء :
    بناء على طلب الشراء تصدر إدارة المشتريات أمر الشراء للمورد ليقوم بتوريد الكمية المطلوبة من الأصناف المختلفة بالشروط المتفق عليها وفي الوقت المحدد ، ويحرر أمر الشراء من أصل وخمس صور ، الأصل للمورد والصور لــ ( المشتريات ، القسم الطالب ، الاستلام والفحص ، المخازن ، الحسابات )
    يتضمن أمر الشراء البيانات الآتية : رقم الأمر ، التاريخ ، اسم المورد وعنوانه ، أنواع ومواصفات المواد ، الكميات المطلوبة ، سعر الوحدة ، شروط التسليم والدفع .

    ملاحظة : الفرق بين أمر الشراء وطلب الشراء أن أمر الشراء يكون بالسعر والكمية أما طلب الشراء فيكون
    بالكمية فقط .

    ثالثا : استلام وفحص المواد :
    يبدأ المورد بتوريد البضاعة إلى مخازن الشركة عند وصول البضاعة إلى المخازن تقوم لجنة بالاستلام والفحص ( العد ، الوزن ) لتتأكد من أن الكميات الواردة هي الكميات المسجلة لأمر الشراء .
    ويتم الفحص بحضور مندوب المشتريات ، أمين المخزن ، المندوب المالي ، ومهندس الإنتاج في حالة أن الصنف جديد ، وإذا لم يكن جديد لا يحتاج لوجود مهندس .
    ويوضح تقرير الاستلام والفحص المواد التالفة إن وجدت وتعاد إلى المورد مع توضيح أسباب رفض هذه المواد ، ويحرر هذا التقرير من أصل وثلاث صور ، الأصل لإدارة المشتريات والصور لـــــ( المخازن ، الحسابات ، ، إدارة الاستلام والفحص )

    رابعا : تخزين المواد :
    تستلم المخازن المواد من قسم الاستلام والفحص وتقوم بتخزينها وتسجيلها في بطاقة الصنف وتشتمل على البيانات الآتية : رقم الصنف ، إسم الصنف ، مواصفات الصنف ، نقطة إعادة الطلب ، الكميات الواردة والمنصرفة ، كمية الرصيد بعد كل عملية وارد ومنصرف ، تاريخ حركة الوارد والمنصرف . ويمسك هذه البطاقة أمين المخزن ويسجل فيها حركة المواد ( واردة ومنصرفة ) بالكميات فقط .
    أما بطاقة حساب الصنف التي تحتفظ بها إدارة التكاليف في دفتر أستاذ مساعد المخازن يسجل بها حركة الصنف بالكمية والسعر معا .

    بطاقة الصنف
    التاريخ الوارد المنصرف الرصيد ملاحظات
    1/8
    10/8
    20/8
    22/8 300
    200

    100

    150 300
    500
    350
    450


    بطاقة حساب الصنف في دفتر أستاذ مساعد المخازن
    التاريخ بيان الوارد المنصرف الرصيد
    كمية سعر قيمة كمية سعر قيمة كمية سعر قيمة
    1/8
    10/8
    20/8
    22/8 300
    200

    100 10
    12

    15 3000
    2400

    1500

    150 حسب طريقة التسعير 300
    200
    10
    12 3000
    2400



    تسعير المستلزمات السلعية :
    تتضمن عملية تسعير المستلزمات السلعية تحديد تكلفة شراء هذه المستلزمات من ناحية ، ومن ناحية أخرى اختيار وتحديد سياسة تسعير ملائمة للمستلزمات السلعية المنصرفة وما يترتب على ذلك من تأثير على تكلفة الوحدة الواحدة المنتجة وعلى قيمة المستلزمات الباقية في نهاية الفترة .

    1- تحديد تكلفة المستلزمات السلعية :
    تشتمل على جميع النفقات التي صرفت في سبيل الحصول على المستلزمات السلعية مثل تكلفة الشراء
    ( ثمن الشراء – الخصم التجاري ) ، مصروفات النقل ، رسوم جمركية ، تأمين .
    و بالتالي عند شراء المواد يجب إضافة ثمن الشراء ( الصافي ) + المصروفات الأخرى التي أنفقت عليها
    حتى تصبح في مخازن المنشأة ، ثم قسمتها على إجمالي عدد الوحدات المشتراة لتحديد تكلفة الوحدة الواحدة
    مثال :
    أشترت المنشأة 1000 وحدة من الصنف ( س ) ، وبلغت الفاتورة ( ثمن الشراء) 9000 ريال ، وبلغت
    تكاليف الشحن 500 ريال ، والرسوم الجمركية 1500 ريال .
    المطلوب : تحديد تكلفة الوحدة الواحدة
    الحل :
    تكلفة الوحدة الواحدة = 9000 + 500 + 1500 = 11 ريال
    1000

    وفي تحديد تكلفة المستلزمات السلعية تظهر مشكلة الخصم على الفاتورة وهل ينظر إليه على أنه تخفيض من ثمن التكلفة أم أنه إيراد للمنشأة ؟
    ويجب هنا التفرقة بين نوعين من الخصم :
    أ‌- الخصم التجاري : ويعتبر تخفيض من الثمن الأصلي . أي أن سعر البضاعة الواردة في الفاتورة هو السعر الأصلي ناقصا الخصم التجاري .
    ب‌- الخصم النقدي : لا يخفض ثمن الشراء ، وإنما يعتبر سياسة إدارية ( السداد في الموعد ) وبالتالي فإنه يعتبر إيراد يرحل لحساب الأرباح والخسائر .
    ( تثبت المواد بسعر الشراء بدون احتساب الخصم النقدي )
    مثال :
    اشترت المنشأة 1000 وحدة من المادة ( أ ) بسعر الوحدة 10 ريال ، وبخصم تجاري 10 %
    وخصم نقدي 5 % إذا تم السداد خلال أسبوع ، وقد بلغت مصروفات النقل 1000 ريال والرسوم
    الجمركية 2000 ريال ، و مصاريف التأمين 1000 ريال .
    المطلوب : تحديد تكلفة الوحدة الواحدة من المادة ( أ ) .
    الحل :
    الخصم التجاري = 10 × 10 % = 1 ريال
    السعر الفعلي = 10 – 1 = 9 ريال / للوحدة
    إجمالي المصاريف = 1000 + 2000 + 1000 = 4000 ريال
    .نصيب الوحدة من المصاريف = 4000 = 4 ريال
    1000
    تكلفة الوحدة الواحدة = 9 + 4 = 13 ريال

    3- تسعير المستلزمات السلعية المنصرفة من المخازن وتحديد قيمة المخزون في نهاية الفترة :
    توجد عدة طرق للتسعير منها :
    1- السعر الفعلي
    2- ما يرد أولا يصرف أولا
    3- ما يرد أخيرا يصرف أولا
    4- طريقة المتوسط المتحرك ( المرجح )

    أولا : طريقة السعر الفعلي :
    تستخدم هذه الطريقة في حالة إمكانية تمييز كل كمية من الكميات التي ترد إلى المخازن عن بعضها البعض ، أو في حالة شراء مستلزمات سلعية معينة خصيصا لأمر إنتاج معين أو عملية معينة . وهنا يتم تسعير هذه الأصناف المنصرفة طبقا لتكلفتها الفعلية .

    ثانيا : طريقة الوارد أولا يصرف أولا : ( تلائم فترات انخفاض الأسعار )
    - تقوم هذه الطريقة على أساس تسعير كل كمية منصرفة بسعر أقدم الرسالات ( الكميات ) التي وردت
    للمخازن حتى تنتهي الكمية ( دفتريا ) ، ثم تسعر الكمية المنصرفة بعد ذلك بالسعر التالي لسعر الكمية
    الأولى وهكذا .
    - وفي حالة إرجاع جزء من المستلزمات السلعية التي سبق صرفها إلى المخازن مرة أخرى فإنها تسعر بنفس
    السعر الذي صرفت به ، و إذا كانت الكمية المرتجعة قد سبق صرفها بسعرين فإنها تسعر بأحدث سعر سبق
    احتسابه في تلك الطلبية .
    - المواد المرتدة للمورد تسعر على أساس نفس السعر الذي تم الشراء به ، مع ملاحظة تطبيق سياسة التسعير المتبعة في حالة عدم وجود سعر الشراء الأصلي ضمن الرصيد في تاريخ الإرجاع .

    من مزايا هذه الطريقة : المواد الباقية في المخازن في نهاية الفترة تسعر على أساس أحدث الأسعار مما يؤدي إلى إظهار المركز المالي للمشروع بصورة سليمة ، حيث أن قيمة المخزون السلعي سوف تكون ملائمة ( مساوية ) لقيمتها السوقية .
    من عيوب هذه الطريقة : أن تكاليف الإنتاج سوف تكون محددة ( مسعرة ) بالأسعار القديمة وبالتالي لا تتماشى مع الأسعار السائدة في السوق .

    ثالثا : طريقة الوارد أخيرا يصرف أولا : ( تلائم فترات ارتفاع الأسعار )
    - طبقا لهذه الطريقة تسعر الوحدات المنصرفة من المخازن على أساس أحدث سعر للكميات المشتراه ،وهذه
    الطريقة تعني أنه يتم تسعير المواد فقط حسب آخر سعر كمية واردة ، وليس أن صرف المواد يبدأ من
    آخر كمية وردت ، لأن التخزين السليم يقتضي أن يبدأ بصرف المواد التي وردت أولا .
    أي أن تسعير المواد يكون حسب أحدث الأسعار الواردة ومتى ما انتهت الكمية ( دفتريا ) يتم الصرف من
    أسعار الكميات السابقة ، وهكذا ..
    - عند إرجاع جزء من المواد التي سبق صرفها للإنتاج إلى المخازن فإنها تسعر بنفس السعر الذي صرفت به
    ،أما إذا سبق صرفها بسعرين فيتم تسعيرها على أساس أحدث الأسعار التي تم التسعير على أساسها .
    - المواد المرتدة للمورد تسعر على أساس نفس السعر الذي تم الشراء به ، مع ملاحظة تطبيق سياسة التسعير
    المتبعة في حالة عدم وجود سعر الشراء الأصلي ضمن الرصيد في تاريخ الإرجاع .
    من مزايا هذه الطريقة : أن تكلفة الإنتاج سوف تتماشى ( تتلاءم ) مع مستوى الأسعار السائدة في السوق
    مما يؤدي إلى تحديد الأسعار على أساس سليم .
    من عيوبها : أن المخزون الباقي في نهاية المدة من المستلزمات السلعية سوف يظهر بقيمة تختلف عن أسعار السوق ، وبالتالي لن يساعد على إظهار المركز المالي بشكل سليم .

    رابعا : طريقة المتوسط المرجح ( المتحرك ) :
    تقوم هذه الطريقة على افتراض أن كل كمية تصرف من المخازن إنما تصرف بالتساوي من جميع الرسالات
    ( الكميات ) التي وردت للمخازن وما زالت موجودة بها . على ذلك يتم التسعير بناء على متوسط تكلفة شراء هذه الكميات جميعها .
    ويتم استخراج متوسط التكلفة المتحرك ( المرجح ) عقب كل عملية ورود لكميات جديدة .
    متوسط التكلفة المرجح = تكلفة الكمية الموجودة في الرصيد + تكلفة الكمية الواردة
    كمية الرصيد + كمية الوارد
    مثال : بلغ رصيد المخازن 500 وحدة بسعر 10 ريال للوحدة ، وورد للمخازن 200 وحدة بسعر 15 ريال للوحدة . يتم حساب متوسط التكلفة المرجحة كما يلي :
    تكلفة الرصيد = 500 × 10 = 5000 ريال
    تكلفة الوارد = 200 × 15 = 3000 ريال
    المتوسط المرجح = ( 5000 + 3000 ) / ( 500 + 200 )
    = 8000 / 700 = 11.47 ريال للوحدة
    أي أن المواد التي ستصرف للإنتاج تسعر بهذا السعر الأخير إلى أن ترد كميات أخرى ويتم استخراج متوسط جديد وهكذا .
    - المواد المرتجعة إلى المخازن من الأقسام الإنتاجية ، والمواد المرتدة للمورد تسعر طبقا لأحدث متوسط سعر حتى لا يتم تعديل المتوسط . وتتم عملية التسوية لفروق المتوسطات والتكلفة في نهاية كل فترة تكاليفية

    من مزايا هذه الطريقة أنها تقلل أثر التقلبات التي تحدث في أسعار المواد على تكلفة الإنتاج ، وعلى قيمة المخزون السلعي ، وبالتالي ستكون تكلفتهم قريبة من السعر السائد في السوق .

    من عيوبها : كثرة العمليات الحسابية لاستخراج متوسطات الأسعار


    جرد المواد :
    يقتضي النظام السليم لتنظيم وإدارة المخازن الاحتفاظ بسجلين لكل نوع من المواد على النحو التالي :
    1- بطاقة الصنف : ويحتفظ بها لدى أمين المخزن ويتم التسجيل بها فقط على أساس الكميات .
    2- حساب ( بطاقة مراقبة ) الصنف : يحتفظ بها لدى إدارة التكاليف ، ويتم التسجيل بها على أساس القيمة والكمية .
    ومن مقارنة أرصدة الكميات في البطاقتين يمكن تحديد الرصيد الدفتري للمواد واكتشاف الأخطاء ، إلا أن هذا الأسلوب لا يحقق الرقابة الفعالة على المخزون ، لذا لا بد من الجرد الفعلي ( العد الفعلي لكميات المواد الموجودة في المخازن ) ، ومن ثم مقارنة الرصيد الدفتري بالرصيد الفعلي .
    وقد يترتب على عملية المقارنة وجود بعض الاختلافات أو الفروق بالزيادة أو النقص ويتم معالجتها بتعديل أرصدة الكميات في بطاقة الصنف ، وحساب الصنف كما يلي :
    أ - إذا كانت كمية الرصيد الفعلي أقل من رصيد الرصيد الدفتري ( عجز ) فإن الفرق يثبت في
    خانة المنصرف بلون حبر مختلف ويطرح من الرصيد .
    ب- إذا كانت كمية الرصيد الفعلي أكبر من الرصيد الدفتري ( زيادة ) فإن الفرق يثبت في خانة الوارد
    بلون حبر مختلفة ويضاف إلى الرصيد .

    وتتمثل الخطوة التالية في تحليل فروق الجرد للوقوف على أسبابها بهدف اتخاذ الإجراءات اللازمة لمعالجتها :
    - قد تتعرض المواد بسبب طبيعتها إلى الفقد أو التلف لجزء منها ففي بعض الصناعات مثل صناعة الخشاب أو الصناعات الكيماوية ، ومستحضرات التجميل تتعرض المواد للفقد أو التلف العادي . ففي مثل هذه الحالة تعتبر تكلفة المواد أحد بنود تكاليف الإنتاج وتعالج باعتبارها أحد بنود التكاليف الصناعية غير المباشرة .
    - وفي بعض الحالات قد تتعرض المواد للضياع أو التلف بسبب الإهمال أو الإسراف أو سوء التخزين ، بما لا يمكن اعتباره جزءا من تكلفة الإنتاج ، فتعتبر تكلفة هذه المواد خسارة عامة ترحل إلى حساب الأرباح والخسائر .

    مثال
    حل تمرين ( 1 ) على طرق تسعير المواد :
    فيما يلي بعض البيانات المتعلقة برصيد حركة صنف ( ص ) عن شهر صفر عام 1425هـ .
    1/2 كان رصيد الصنف 2000 وحدة سعر 20 ريال للوحدة .
    5/2 وردت 3000 وحدة بتكلفة 80000 ريال بخصم تجاري 10% كما بلغت المصروفات الخاصة بالنقل
    والتأمين 1800 ، 1200 على التوالي .
    8/2 صرفت للعملية ( أ ) 3500 وحدة .
    10/2 طلب شراء 2500 وحدة بسعر 26 ريال للوحدة .
    15/2 وردت 1500 وحدة بسعر 22 ريال للوحدة .
    20/2 صرف للعملية ( ب ) 2000 وحدة .
    22/2 ارتجع للمخازن 1000 وحدة من الكمية السابق صرفها يوم 8/2
    23/2 حولت 500 وحدة من العملية ( ب ) إلى العملية ( أ )
    25/2 وردت الكمية السابق طلبها بتاريخ 10/2
    28/2 ردت المنشأة 500 وحدة للمورد من أصل الكمية الواردة في يوم 15/2
    29/2 صرف للعملية ( أ ) 1000 وحدة .
    30/2 تم إجراء جرد فجائي للمخزن فكشف وجود عجز 200 وحدة أعتبر عجز طبيعي .

    المطلوب :
    إعداد صفحة حـ / م. الصنف بدفتر أستاذ المخازن بإتباع طرق التسعير المختلفة .

    الحل :
    1- طريقة الوارد أولا يصرف أولا
    تاريخ بيان الوارد المنصرف الرصيد
    كمية سعر قيمة كمية سعر قيمة كمية سعر قيمة
    1/2 رصيد 2000 20 40000
    5/2 وارد للمخازن 3000 وحدة 3000 25 75000 2000
    3000
    20
    25 40000
    75000
    8/2 منصرف لعملية أ 3500 و حدة
    2000
    1500 20
    25 40000
    37500 1500
    25 37500
    15/2 وارد للمخازن 1500 وحدة 1500 22 33000 1500
    1500 25
    22 37500
    33000
    20/2 منصرف للعملية ب 2000 وحدة 1500
    500 25
    22 37500
    11000 1000 22 22000
    22/2 مرتجع للمخازن 1000 وحدة من الكمية التي صرفت في 8/2 1000 25 25000 1000
    1000 25
    22 25000
    22000
    25/2 وارد للمخازن 2500 وحدة 2500 26 65000 1000
    1000
    2500 25
    22
    26 25000
    22000
    65000
    28/2 مرتد للمورد 500 وحدة 500 22 11000 1000
    500
    2500 25
    22
    26 25000
    11000
    65000
    29/2 منصرف لعملية أ 1000 وحدة 1000 25 25000 500
    2500 22
    26 11000
    65000
    30/2 عجز 200 وحدة 200 22 4400 300
    2500 22
    26 6600
    65000
    الرصيد 2800 71600



    2- طريقة الوارد أخيرا يصرف أولا :
    تاريخ بيان الوارد المنصرف الرصيد
    كمية سعر قيمة كمية سعر قيمة كمية سعر قيمة
    1/2 رصيد 2000 20 40000
    5/2 وارد للمخازن 3000 وحدة 3000 25 75000 2000
    3000 20
    25 40000
    75000
    8/2 منصرف لعملية أ 3500 و حدة
    3000
    500 25
    20 75000
    10000 1500 20 30000
    15/2 وارد للمخازن 1500 وحدة 1500 22 33000 1500
    1500 20
    22 30000
    33000
    20/2 منصرف للعملية ب 2000 وحدة 1500
    500 22
    20 33000
    10000 1000 20 20000
    22/2 مرتجع للمخازن 1000 وحدة من الكمية التي صرفت في 8/2 1000 25 25000 1000
    1000 20
    25 20000
    25000
    25/2 وارد للمخازن 2500 وحدة 2500 26 65000 1000
    1000
    2500 20
    25
    26 20000
    25000
    65000
    28/2 مرتد للمورد 500 وحدة 500 26 13000 1000
    1000
    2000 20
    25
    26 20000
    25000
    52000
    29/2 منصرف لعملية أ 1000 وحدة 1000 26 26000 1000
    1000
    1000 20
    25
    26 20000
    25000
    26000
    30/2 عجز 200 وحدة 200 26 5200 1000
    1000
    800 20
    25
    26 20000
    25000
    20800
    الرصيد 2800 65800

    3- طريقة المتوسط المتحرك ( المرجح ):
    تاريخ بيان الوارد المنصرف الرصيد
    كمية سعر قيمة كمية سعر قيمة كمية سعر قيمة
    1/2 رصيد 2000 20 40000
    5/2 وارد للمخازن 3000 وحدة 3000 25 75000 5000 23 115000
    8/2 منصرف لعملية أ 3500 و حدة 3500 23 80500 1500 23 34500
    15/2 وارد للمخازن 1500 وحدة 1500 22 33000 3000 22.5 67500
    20/2 منصرف للعملية ب 2000 وحدة 2000 22.5 45000 1000 22.5 22500
    22/2 مرتجع للمخازن 1000 وحدة من الكمية التي صرفت في 8/2 1000 22.5 22500 2000 22.5 45000
    25/2 وارد للمخازن 2500 وحدة 2500 26 65000 4500 24.4 110000
    28/2 مرتد للمورد 500 وحدة 500 24.4 12200 4000 24.4 97800
    29/2 منصرف لعملية أ 1000 وحدة 1000 24.4 24400 3000 24.4 73400
    30/2 عجز 200 وحدة 200 24.4 4880 2800 24.4 68520
    الرصيد 2800 68520

    ملاحظات على الحل :
    1- المواد الواردة للمخزن تثبت في خانة الوارد وتضاف إلى الرصيد . وفي طريقة المتوسط يتم استخراج متوسط تكلفة للوحدة .
    2- المواد المنصرفة للإنتاج تثبت في خانة المنصرف وتسعر حسب طريقة التسعير المتبعة وتطرح من الرصيد .
    3- المواد المرتجعة للمخزن من الأقسام الإنتاجية تثبت في خانة الوارد وتسعر حسب السعر الذي صرفت به إذا سبق صرفها بسعر واحد ، أما إذا سبق صرفها بسعرين فإنها تسعر على أساس أحدث الأسعار وتضاف إلى الرصيد ، وفي طريقة المتوسط تسعر حسب السعر الموجود في الرصيد .
    4- المواد المرتدة للمورد تثبت في خانة المنصرف وتسعر بنفس سعر الشراء إذا كان موجود ضمن الرصيد ، أما إذا لم يكن موجود فإنها تسعر حسب طريقة التسعير المتبعة وتطرح من الرصيد .

    5- في حالة وجود عجز يثبت في خانة المنصرف ويسعر حسب طريقة التسعير المتبعة ويطرح من الرصيد
    أما في حالة وجود زيادة في المخزن فإنه يثبت في خانة الوارد ويسعر بأحدث الأسعار ويضاف إلى الرصيد . وفي طريقة المتوسط تسعر بالمتوسط الموجود .


    المحاسبة والرقابة على عنصر تكلفة العمل

    يمثل عنصر تكلفة العمل كل ما يحصل عليه جميع العاملين في الوحدة الاقتصادية من أجور نقدية وعينية أخرى .
    ويلزم لدراسة المحاسبة على عنصر تكلفة العمل تناول النقاط الآتية :
    1- تحديد تكلفة العمل
    2- نظم دفع الأجور
    3- مكونات عنصر تكلفة العمل ( الأجور )
    4- تحليل تكلفة العمل

    أولا : تحديد تكلفة العمل :
    يقصد بتحديد تكلفة العمل حساب قيمة إجمالي الأجور المستحقة للعاملين والتي تتحملها الوحدة
    الاقتصادية مقابل الوقت الذي يقضيه العاملون فيها .

    ويقتضي تحديد تكلفة العمل إتباع الخطوات الآتية :
    1- تسجيل الوقت الذي يستحق العامل عنه الأجر : يهدف تسجيل الوقت إلى تحديد ساعات العمل التي
    قضاها كل عامل بالمصنع تمهيدا لتحديد الأجور الإجمالية لكل منهم ثم حساب الاستقطاعات
    للوصول إلى صافي الأجر المستحق وينقسم تسجيل الوقت إلى :
    أ‌- تحديد أوقات حضور وانصراف العمال عن طريق دفتر حضور وانصراف أو بطاقة تسجيل الوقت ، أو الحلقات المعدنية وهذا يفيد في معرفة الوقت الرسمي الذي قضاه العامل داخل المصنع ويستحق عنه الأجر .
    ب‌- تحديد الوقت الذي قضاه العامل في الإنتاج : ويتم ذلك عن طريق بطاقة الشغلة ( تقرير العمل اليومي ) والغرض من استخدام هذه البطاقة هو تحديد الوقت الذي يقضيه كل عامل في أداء العمليات الصناعية المكلف بها ، ويتم التسجيل في هذه البطاقة بمعرفة المسئول أو المشرف على العمال .
    و عن طريق مطابقة بطاقة الوقت مع بطاقة الشغلة يمكن تحديد الوقت الضائع ( أي أنه وقت ضاع و لم يقم العامل خلاله بعمل منتج ويدفع صاحب العمل مقابل هذا الوقت أجرا عنه دون ان يأخذ منتجا ) و ينقسم الوقت الضائع إلى نوعين :
    1- ضائع عادي : مسموح به من إدارة المشروع ويشمل : وقت محدد لأداء الصلاة ، وقت
    مفقود من نهاية كل عملية إنتاجية إلى بداية عملية أخرى ، الوقت الذي يضيعه العاملون
    من ساعة وصولهم إلى بوابة المصنع الخارجية وبين وجودهم داخل الأقسام الإنتاجية و
    كذلك عند الانصراف .
    2- وقت ضائع غير عادي : غير مسموح به ويرجع إلى أسباب يمكن تلافيها مثل :
    - توقف الآلات بسبب الكسر أو تعطل القوة المحركة
    -توقف الإنتاج بسبب عدم وجود مواد أولية
    -توقف العمال بسبب عدم تنسيق التشغيل


    2- تحديد إجمالي الأجور المستحقة للعامل خلال الفترة :
    تقوم إدارة شؤون الأفراد بإعداد سجل الحالة المالية والذي يتضمن كافة البيانات المتعلقة بالأجر
    المستحق للعامل من أجر عادي وأجر إضافي ، العلاوات ، البدلات ، المكافآت .

    3 -تحديد إجمالي الاستقطاعات الواجب خصمها من إجمالي الأجر :
    وتنقسم الاستقطاعات إلى :
    - استقطاعات ثابتة وتشتمل على حصة العامل في التأمينات الاجتماعية ، اشتراك النقابة ، قسط سداد سلفه ، قسط التأمين على الحياة .....
    - استقطاعات متغيرة وتشتمل على ضريبة المرتبات والأجور ، الجزاءات ، الغرامات ..
    -
    4- تحديد صافي الأجر المستحق للعامل في نهاية الفترة :
    على أساس الأجر المستحق لكل عامل ( فقرة 2 ) وعناصر استقطاعاته ( فقرة 3 ) يقوم قسم الأجور التابع لإدارة التكاليف أو لإدارة الحسابات بإعداد كشف أو قائمة الأجور (تعد يدويا أو آليا ) لكل قسم أو إدارة على حدة ، كما في الشكل التالي :
    كشف الأجور

    قسم / ....... شهر / ......
    رقم العامل اسم العامل الأجور المستحقة الاستقطاعات صافي الأجر التوقيع
    أجر عادي أجر إضافي بدلات مكافآت إجمالي تأمين اجتماعي ضرائب اشتراك نقابة إجمالي
    عدد الأيام الأجر اليومي قيمة عدد الساعات أجر الساعة قيمة




    ثانيا : نظم دفع الأجور
    1- طريقة الأجر الزمني :
    يحدد أجر العامل وفقا لذلك على أساس الوقت الذي يقضيه العامل بالمصنع بصرف النظر عن كمية الإنتاج ،وقد تكون وحدة الوقت ساعة أو يوم أو شهر . وهذه هي الطريقة الشائعة في كثير من المصانع لمل تمتاز به من البساطة والسهولة في حساب الأجر ، وتجد قبولا من العامل وصاحب العمل . ويلائم استخدامها في الصناعات التي تتطلب مهارة فنية خاصة كما في الصناعات الدقيقة وفي ورش الصيانة وكذلك عندما يصعب قياس مقدار العمل الذي أداه العامل .
    مثال : أجر العامل ( س ) في الساعة 10 ريال و بلغت ساعات العمل الأسبوعية 48 ساعة ،أحسبي الأجر
    المستحق للعامل .
    الأجر المستحق للعامل = 48 × 10 = 480 ريا
    ورغم سهولة هذه الطريقة وقلة تكاليفها إلا أن لها عيوب كثيرة منها :
    1- حيث أن العمال يتقاضون نفس الأجر ، فإن عدم التفرقة بين العامل النشيط والعامل الكسول
    يقتل روح النشاط والحماس عند العامل النشيط ويدعوه إلى الكسل .
    2- زيادة الوقت الضائع بسبب تباطؤ العمال وعد الاهتمام بزيادة الإنتاج .
    3- تقل الكميات المنتجة وبالتالي تزداد التكاليف بالنسبة لكل وحدة ، مما يتطلب مضاعفة الرقابة
    على العمال والتشدد في ملاحظتهم واستعجالهم من أجل زيادة الإنتاج .
    2- طريقة الأجر بالقطعة :
    بموجب هذه الطريقة يدفع للعامل أجرا محددا عن كل وحدة إنتاج يقوم بإنتاجها ، ويمكن إتباع هذه الطريقة حينما يتيسر قياس الكمية المنتجة . ويرى البعض أن هذه الطريقة تؤدي على ضعف المستوى الفني في الإنتاج ( الجودة ) وزيادة الوحدات التالفة وتعرض الآلات للتلف نظرا للاستعمال المستمر لها وإهمال صيانتها غلا أنه عن طريق الإشراف المستمر وفحص المنتجات التامة يمكن تلافي العيوب السابقة وتحقيق مزايا عديدة منها :
    1- التفرقة بين العمال من حيث كفاءتهم
    2- إظهار روح المنافسة بين العمال ودفع العمال الكسالى إلى مضاعفة جهودهم .
    3- عدم دفع أجر عن الوقت الضائع إذ لا تدفع الأجور إلا في مقابل الإنتاج .
    4- انخفاض تكلفة الوحدة المنتجة لزيادة الكميات المنتجة لوجود حافز لدى العمال إلى ذلك ؟

    مثال : أنتج العامل ( س ) 100 قطعة فإذا كان أجره عن القطعة الواحدة 10 ريال ، أحسبي الأجر المستحق
    للعامل .
    الأجر المستحق للعامل = 100 × 10 = 1000 ريال

    3- تفرعت طرق كثيرة لدفع الأجور قصد بها تفادي عيوب الطريقتين السابقتين وبحيث تشجع العمال على زيادة إنتاجهم ومضاعفة جهودهم وتحسين عملهم ، ومن هذه الطرق :
    أ- طريقة تايلور ( أو نظام أجر القطعة التفضيلي ) :
    بدا تايلور طريقته على أساس دراسة الحركة والزمن وتحديد مستوى نموذجي للإنتاج يضمن
    تشجيع العامل الكفء وتمييزه عن الأقل كفاءة بحيث تعلو فئة أجر العامل تدريجيا كلما زاد عدد
    الوحدات التي ينتجها عن حد معين في العمل . لذلك يحدد معدلان لأجر القطعة أحدهما مرتفع للعامل
    النشيط و آخر منخفض للعامل البطيء . وهي في نفس الوقت لا تضمن للعامل الأقل من المتوسط
    أي حد أدنى من الأجر ( أي يحصل على أجر القطع التي أنتجها أي كان المبلغ ) حتى لا يتراخى
    العامل الكسول لعلمه بوجود حد أجر معين سيحصل عليه أي كان عدد الوحدات التي ينتجها .
    مثال :
    بفرض أن متوسط الإنتاج هو 16 قطعة يوميا . العامل الذي ينتج 16 قطعة أو أقل يوميا يكون أجر
    القطعة 10 ريال ، والعامل الذي ينتج أكثر من 16 قطعة يكون أجره في القطعة 15 ريال .
    بفرض أن العامل ( أ ) أنتج 14 قطعة ، العامل ( ب ) أنتج 16 قطعة ، العامل ( ج ) أنتج
    20 قطعة .
    أحسبي الأجر المستحق لكل عامل ؟
    الأجر المستحق للعامل ( أ ) = 14 × 10 = 140 ريال
    الأجر المستحق للعامل ( ب ) = 16 × 10 = 160 ريال
    الأجر المستحق للعامل ( ج ) = 20 ×15 = 300 ريال

    ب- طريقة هلسي :
    تضمن هذه الطريقة للعامل أجرا زمنيا ثابتا وتحدد وقتا معينا لإنجاز العمل ( على ) أساس العامل المتوسط ) . فإذا أتم العامل إنتاجه قبل الوقت المحدد فإنه يمنح علاوة تحسب كنسبة من الوقت المقتصد .
    مثال : بفرض أن الزمن المعياري لأداء العمل هو 18 ساعة ، وقد أتم العامل ( س ) العمل في 16 ساعة ،
    وكان معدل أجر العامل في الساعة 20 ريال ويمنح المصنع علاوة 50 % من أجر الوقت المقتصد ،
    المطلوب : حساب الأجر المستحق للعامل ( س ) .
    الأجر المستحق للعامل ( س ) = أجر الوقت الفعلي + المكافأة ( الزمن المتوفر × النسبة × أجر الساعة )
    الوقت المقتصد = 18-16 2 ساعة
    أجر الوقت الفعلي = عدد الساعات الفعلية × أجر الساعة = 16 × 20 = 320 ريال
    أجر الوقت المقتصد = 2 × 20 = 40 ريال
    المكافأة = 40 × 50 % = 20 ريال
    الأجر المستحق للعامل = 320 + 20 = 340 ريال
    ج- طريقة روان :
    تعتبر طريقة روان متشابهة في خواص كثيرة مع طريقة هلسي ، ولكنها تختلف فقط في طريقة احتساب المكافأة ، فهي تضمن للعامل أجره الزمني الثابت وتمنحه مكافأة عما يقتصده من وقت وتكون المكافأة بنسبة الوقت المقتصد إلى الوقت المتوسط ( المعياري )
    مثال : بالرجوع إلى المثال السابق
    الأجر المستحق للعامل = أجر الوقت الفعلي + المكافأة ( الوقت المقتصد × الوقت الفعلي × أجر الساعة )
    الوقت المعياري
    أجر الوقت الفعلي = 16 × 20 = 320 ريال
    الوقت المقتصد = 18 -16 = 2 ساعة
    المكافأة = 2 / 18 × 16 × 20 = 35.56 ريال
    الجر المستحق للعامل = 320 + 35.56 = 355.56 ريال


    ثالثا : بعض المشاكل المحاسبية عند حساب الأجور :
    1- أجور الوقت الضائع :
    أ- أجور الوقت الضائع العادي : تعتبر عبء على الإنتاج ويعالج باعتباره تكاليف صناعية غير
    مباشرة ويظهر ضمن الأجور غير المباشرة .
    ب-أجور الوقت الضائع غير العادي : تعتبر خسارة مالية يجب التحقق عن المسئول عنها ثم
    احتساب قيمتها و تحميلها على المسئول عنها أو ترحل لحساب الأرباح والخسائر .
    2- أجر الوقت الإضافي :
    يتطلب العمل في بعض الأحيان تشغيل بعض العمال وقتا إضافيا مقابل منحهم أجورا بمعدل أعلى من
    الأجور العادية ،وتعالج الأجور الإضافية بإحدى الطريقتين الآتيتين :
    أ‌- أن تعتبر الأجور الإضافية كلها تكلفة عمل مباشر
    ب‌- أن تعتبر زيادة معدل أجر العمل المباشر خلال الزمن الإضافي ضمن تكلفة العمل غير المباشر أما الأجر عن المدة العادية + المدة الإضافية محسوبة بالمعدل العادل فتعتبر ضمن تكلفة العمل المباشر .


    مثال : تبلغ ساعات العمل العادية 8 ساعات في اليوم ، وأجر الساعة 10 ريال ، علاوة الأجر الإضافي 2.5 ريال ، بفرض أن العامل ( أ ) قد أشتغل في احد الأيام لمدة 12 ساعة .
    المطلوب : حساب الأجر المستحق للعامل وتحليله إلى مباشر وغير مباشر
    الحل :
    أجر الساعات العادية = 8 × 10 = 80 ريال
    أجر الساعات الإضافة للعامل = 4 × 10 = 40 ريال
    علاوة عمل إضافي = 4 × 2.5 = 10 ريال
    الأجر المستحق للعامل = 80 + 40 + 10 = 130 ريال

    فإذا اتبعنا الطريقة الأولى في تحليل الأجور فإنها تعتبر:
    تكلفة العمل المباشر = 130 ريال
    ويعيب هذه الطريقة أن الوحدات التي أنتجت خلال الوقت الإضافي سيرتفع متوسط تكلفتها عن الوحدات
    التي أنتجت خلال الزمن العادي . إلا أن هذه الطريقة يفضل إتباعها إذا كان الأجر الإضافي مدفوعا
    عن أداء عمل لطلبية معينة طلب انجازها بسرعة مما تطلب تشغيل العمال خصيصا لهذه الطلبية في
    غير أوقات العمل العادية .

    أما إذا اتبعنا الطريقة الثانية في تحليل الأجور فإن :
    تكلفة العمل المباشر = 120 ريال
    تكلفة العمل غير المباشر = 10 ريال ، يحمل لحساب تكاليف صناعية غير مباشرة
    ملاحظة مهمة : تتحمل المنشأة بإجمالي الأجور :أي أن حساب الأجور يكون مدين بكافة الأجور المدفوعة
    في المنشأة ( مباشرة ، غير مباشرة ) + الاستقطاعات .
    مثال : بلغت الأجور المباشرة 100000 ريال والأجور غير المباشرة 30000 ريال والاستقطاعات
    5000 ريال .
    حساب الأجور يكون مدين بـــــــــ 100000 + 30000 +5000 = 135000 ريال

    مثال : تمرين رقم ( 1 )
    فيما يلي بيانات ومعلومات مستخرجة من دفاتر مصنع النور للإنتاج المعدني عن الأسبوع المنتهي في 15/6.

    اسم العامل عدد ساعات العمل معدل أجر الساعة
    أحمد 32 10
    حسين 50 15
    عبد الله 52 12.5
    مصطفى 55 10
    أنور 36 15

    فإذا علمت :-
    2- عدد ساعات عمل عادية للعامل 40 ساعة أسبوعياً ويتقاضى العامل علاوة أجر إضافي 40% عن كل ساعة عمل إضافي .
    3- تغيب أحمد عن العمل لمدة يومين بعذر طبي مقبول وتقرر منحه إجازة ممولة عن هذه الفترة مبلغ 100 ريال.
    4- فرض جزاء على أنور لإهماله في العمل وغيابه بدون عذر وتقرر جزاءه بخصم قدره 25 ريال .
    5- يخصم على كل عامل تأمينات اجتماعية 50 ريال أسبوعياً و 5% ضرائب عن إجمالي الاستحقاقات


    المطلوب :
    1- تحديد صافي الأجر المستحق لكل عامل والذي يستلمه أسبوعياً .
    2- تحديد إجمالي الأجور التي تتحملها المنشأة خلال الأسبوع ، مع تحليلها إلى أجور مباشرة وغير مباشرة

    الحل : 1- تحديد الأجور المستحقة والاستقطاعات وصافي الأجر لكل عامل عن طريق إعداد كشف الأجور
    كشف الأجور
    اسم العامل الأجور المستحقة الاستقطاعات صافي الأجر
    أجر عادي أجر إضافي بدلات مكافآت إجمالي تأمين اجتماعي ضرائب غرامة إجمالي
    عدد الساعات أجر الساعة قيمة عدد الساعات علاوة إضافية قيمة
    أحمد 32 10 320 100 420 50 21 71 349
    حسين 50 15 750 10 6 60 810 50 40.5 90.5 719.5
    عبدالله 52 12.5 650 12 5 60 710 50 35.5 85.5 624.5
    مصطفى 55 10 550 15 4 60 610 50 30.5 80.5 529.5
    أنور 36 15 540 540 50 27 25 102 438
    المجموع 3090 المجموع 429.5 2660.5

    2- إجمالي الأجور التي تتحملها المنشأة = 3090 وهي عبارة عن إجمالي الأجور المستحقة
    = ( صافي الأجور + الاستقطاعات )

    3- نتبع الطريقة الثانية في تحليل الأجور

    عدد ساعات العمل ( عادي + إضافيي ) × أجر الساعة يعتبر مباشر
    عدد الساعات الإضافية × علاوة أجر إضافي يعتبر غير مباشر
    أجر الإجازة المدفوعة ( 100 ) ريال تعتبر أجور غير مباشرة

    تحليل الأجور : أ- الأجور المباشرة = 320 + 750 + 650 + 550 + 540 = 2810
    ب- الأجور غير المباشرة = 100 + 60 +60 + 60 = 280

    ملاحظات على الحل :
    1- يتم احتساب علاوة الأجر الإضافي لكل عامل
    أحمد : لا توجد لديه ساعات عمل إضافية
    حسين : علاوة الأجر = 15 × 40 % = 6
    عبدالله : علاوة الأجر = 12.5 × 40% = 5
    مصطفى : علاوة الأجر = 10 × 40 % = 4
    أنور : لا توجد لديه ساعات عمل إضافية
    2- من المعطيات في التمرين يتم تحديد التكلفة الخاصة بكل عامل ووضعها تحت العمود الخاص بها






    المحاسبة والرقابة على التكاليف الصناعية غير المباشرة

    تتكون تكاليف الإنتاج من مجموعة عناصر مختلفة تشمل المواد والأجور والمصروفات الأخرى ، ويتركز اهتمام محاسبة التكاليف في تجميع البيانات المتعلقة بعناصر التكلفة ومتابعة تدفقها فيما بين مراكز الأنشطة المختلفة للوحدة ،كما يتركز اهتمامها في تبويب تلك التكاليف بطرق متعددة تختلف باختلاف الهدف من كل تبويب .
    ويعتبر تبويب عناصر التكاليف بحسب علاقتها وارتباطها بوحدات النشاط من أهم الطرق وأكثرها استخداما لقياس وتحديد تكلفة الوحدة المنتجة ، حيث يتم تقسم عناصر التكاليف طبقا لذلك إلى :
    1- عناصر تكاليف مباشرة : وتشتمل على مواد مباشرة ، أجور مباشرة ، ومصروفات صناعية مباشرة
    2- عناصر تكاليف غير مباشرة : وتشتمل على مواد غير مباشرة ، أجور غير مباشرة ، خدمات (مصروفات) صناعية غير مباشرة .

    وتبرز أهمية المحاسبة عن التكاليف غير المباشرة في الآتي :
    1- تتكون التكاليف الصناعية غير المباشرة من العديد من عناصر التكاليف المشتركة أو العامة ( الإيجار ، القوى المحركة ،...) التي لا توجد علاقة مباشرة بينها وبين وحدات الإنتاج
    2- تتكون التكاليف الصناعية غير المباشرة من عناصر كثيرة تتغير بدرجات متفاوتة مع التغير في حجم الإنتاج أو مستوى النشاط
    3- المشروع ينتج العديد من الوحدات المنتجة التي تختلف كل منها في مواصفاتها و مدى استفادتها من مراكز الإنتاج ومراكز الخدمات الإنتاجية ، ولهذا ليس من المنطق توزيع عناصر التكاليف الصناعية غير المباشرة على الوحدات المنتجة بالتساوي ، بل يجب استخدام معدلات تحميل تتفق مع مدى استفادة كل منتج من التكاليف .

    ولما كان من الضروري تحميل التكاليف الصناعية غير المباشرة على الوحدات المنتجة باستخدام معدلات تحميل تقديرية ، يصبح من المحتم مراعاة الدقة عند تقدير تلك العناصر واختيار أسس تحميلها . فقد يقوم المشروع بإنتاج منتج واحد أو عدد قليل من المنتجات لها مواصفات متشابهة ويمر كل منها على نفس العمليات الصناعية . وفي هذه الحالة تحمل التكاليف الصناعية غير المباشرة للوحدات المنتجة باستخدام معدل تحميل تقديري واحد .

    وتزداد المشكلة تعقيدا عندما ينتج المشروع عددا كبيرا من وحدات الإنتاج التي تختلف في مواصفاتها والعمليات الصناعية التي تمر عليها ونسبة استفادتها من كل مركز من مراكز النشاط في المشروع . ففي هذه الحالة يتطلب الأمر إعداد معدل تحميل تقديري لكل مركز من المراكز ، حتى يمكن تحديد ما يخص كل نوع من المنتجات من الخدمات التي تؤديها مراكز النشاط المختلفة .

    وتتضمن إجراءات تحديد معدلات التحميل للتكاليف الصناعية غير المباشرة إتباع الخطوات الآتية :
    أولا : تحديد مراكز التكاليف : أ- مراكز تكاليف إنتاج
    ب- مراكز خدمات إنتاجية
    ج- مراكز تكاليف تسويقية
    د- مراكز خدمات إدارية وتمويلية
    هـ - مراكز العمليات الرأسمالية

    ثانيا : حصر وتقدير التكاليف الصناعية غير المباشرة : تحدث التكاليف الصناعية غير المباشرة
    أثناء السنة المالية ، ومن الصعوبة بمكان معرفتها أولا بأول ، ولا بد من الإنتظار حتى
    نهاية السنة ، مما يفقد محاسبة التكاليف أهميتها .
    لذلك يجب على المحاسب أن يقوم بتحديد التكاليف الصناعية غير المباشرة مقدما على أساس
    تقديري والعمل على تحميل وحدات النشاط ( وحدات التكلفة ) بنصيبها من العناصر التقديرية .

    ثالثا : تخصيص وتوزيع التكاليف الصناعية غير المباشرة على المراكز :
    يمكن التمييز بين ثلاث أنواع من بنود التكاليف غير المباشرة لأغراض التحميل على مراكز
    التكلفة وهي :
    أ- بنود خاصة : وهي عبارة عن بنود التكاليف التي يستفيد منها مركز تكلفة واحد فقط
    أي أنها تخصه دون غيره من المراكز ولذلك تحمل عليه مباشرة مثلا إهلاك الآلات في
    مركز نعين يحمل رأسا على هذا المركز ، بينما تكلفة المواد غير المباشرة لمركز آخر
    تحمل عليه دون غيره من المراكز ، وكذلك تكلفة الوقت الضائع العادي في مركز آخر
    تحمل على نفس المركز الخاصة به .
    ب- بنود مشتركة : وهي عبارة عن بنود التكلفة التي يشترك في الاستفادة منها مجموعة من
    مراكز التكاليف دون مراكز أخرى وتوزع على المراكز المستفيدة حسب الأساس
    المناسب مثلا مصاريف القوى المحركة توزع على المراكز التي يوجد بها آلات أو معدات
    حسب قوة الآلات والمعدات ( بالحصان ، أو ساعات دوران التشغيل ، أو ساعات الدوران)
    ج-بنود عامة : هي عبارة عن البنود التي يستفيد منها جميع مراكز التكاليف بالمنشأة دون
    استثناء ويتم توزيعها على المراكز المستفيدة حسب الأساس المناسب لطبيعة كل عنصر مثلا
    إيجار المبنى يعتبر بند عام ويوزع على جميع المراكز على أساس المساحة التي بشغلها كل
    مركز .

    و من الملاحظ بالنسبة للبنود الخاصة أنها لا توزع وإنما يتم تخصيص البند بصورة مباشرة على مركز معين يعتبر هو المستفيد الوحيد من هذا البند ( يطلق على هذه العملية تخصيص ) ، بينما بالنسبة للبنود المشتركة أو العامة فلا يمكن تخصيصها لمركز تكلفة معين ، بل يجب توزيعها على المراكز المستفيدة طبقا لطبيعة كل بند من البنود ( يطلق على هذه العملية توزيع ) .
    وفيما يلي بعض بنود التكاليف الصناعية غير المباشرة وأسس توزيعها على المراكز التي تشترك في الاستفادة منها :

    البند الأساس المناسب للتوزيع
    مصروفات المباني
    إيجار المباني، استهلاك المباني ، تصليحات المباني ، الضرائب ، التأمين على المباني ، مصروفات التدفئة أو التكييف هذه البنود تتعلق باختصاص واحد أو وظيفة واحدة لذا يمكن إنشاء مركز خاص بها يسمى مركز المباني ، وفي حالة عدم وجود مركز للمباني ضمن مراكز التكاليف بالمنشأة توزع هذه البنود حسب المساحة في المراكز المستفيدة
    مصروفات الإضاءة قراءة العدادات في المراكز المستفيدة ، أو عدد اللمبات أو المساحة في كل مركز
    مصروفات صيانة وتصليحات الآلات الساعات التي قضاها عمال الصيانة في كل مركز أو ساعات دوران الآلات ، أو قيم الآلات في كل مركز
    مصروفات التأمين على الآلات أو الأصول
    قيم الآلات أو الأصول في كل مركز
    إهلاك الآلات أو الأصول
    قيم الآلات أو الأصول في كل مركز
    مصروفات القوى المحركة قوة الآلات بالحصان أو عدد ساعات دوران الآلات في كل مركز
    مصروفات الإشراف (أجور المشرفين ) عدد العاملين أو سعات العمل في كل مركز

    مصروفات الخدمات المقدمة للعاملين
    ( مطعم ، عيادة طبية ، شؤون أفراد ) عدد العاملين أو الأجور في كل مركز أو ساعات العمل
    مصروفات التخزين المساحة التخزينية المخصصة لكل مركز ، حجم المواد المنصرفة لكل مركز ، عدد أذون أو مرات الصرف لكل مركز









    مثال :
    يحتوي مصنع حمزة الشريف على مركزي إنتاج ( أ ، ب ) وعلى مركزي خدمات ( قوى محركة وصيانة ) ، وفيما يلي البيانات المتعلقة بهذه المراكز عن عام 1424 هـ

    بيان مراكز إنتاج مراكز خدمات
    أ ب قوى محركة صيانة
    عدد العمال 40 80 30 50
    المساحة بالمتر المربع 100 200 300 100
    قيمة الآلات بالريال 40000 30000 20000 10000
    قوة الآلات بالحصان 6000 4000 ـــــــــ ـــــــــ
    ساعات العمل المباشر 10000 8000 ـــــــــ ــــــــ
    عدد اللمبات 40 30 20 10
    قيمة المواد المباشرة 80000 20000 ــــــــ ــــــــ
    قيمة الأجور المباشرة بالريال 50000 30000 ــــــــ ــــــــــ
    قيمة المواد غير المباشرة 6000 4000 2000 3000
    قيمة الأجور غير المباشرة 2500 1500 1600 2300
    ساعات دوران الآلات 1000 2000

    فإذا علمت أن التكاليف الصناعية غير المباشرة الأخرى كانت كما يلي :
    21000 مصروفات تصليح المباني - 2000 مصروفات الإضاءة - 20000 مصروفات الإشراف
    استهلاك الآلات 5 % من قيمة الآلات - 40000 مصروفات التأمين على الآلات .
    المطلوب :
    1- إعداد كشف توزيع التكاليف الصناعية غير المباشرة على المراكز مع توضيح الأسس المناسبة
    لتوزيع البنود المختلفة .
    2-توزيع تكلفة مراكز الخدمات على المراكز الإنتاجية
    أ – طريقة التوزيع الإجمالي على أساس قيمة المواد المباشرة
    ب- طريقة التوزيع الانفرادي

    الحل :
    1- تخصص خانة لكل مركز من مراكز الإنتاج ، وأيضا لكل مركز من مراكز الخدمات ، كما تخصص خانة لتوضيح الأساس المستخدم في توزيع بنود التكاليف
    2- يبدأ الكشف بتخصيص بنود التكاليف الخاصة ، حيث يثبت كل بند في خانة المركز الذي ينتمي إليه دون غيره من المراكز .
    يلاحظ في هذا المثال أن البنود الخاصة تتمثل في قيمة المواد غير المباشرة ، الأجور غير المباشرة ، نظرا لأن قيمتها محددة بشكل خاص لكل مركز .
    كما يعتبر استهلاك الآلات في هذه الحالة ضمن البنود الخاصة لتحديده نسبة معينة من قيم الآلات في كل مركز ، بينما لو كان الإهلاك في صورة مبلغ إجمالي ( مثلا 25000 ريال ) لجميع المراكز التي توجد بها آلات يعتبر الإهلاك في هذه الحالة بند عام ويوزع بين المراكز المستفيدة على أساس قيمة الآلات .
    3 – يتم توزيع بنود التكاليف المشتركة والعامة على المراكز المستفيدة كما يلي :
    مصروفات تصليحات المباني : توزع على أساس المساحة :
    مجموع المساحات = 100 + 200 + 300 + 100 = 700 متر مربع
    نصيب المتر المربع من مصروفات تصليح المباني = مصروفات تصليح المباني / مجموع المساحة
    = 21000 / 700 = 30 ريال للمتر المربع
    نصيب مركز أ من مصروفات تصليحات المباني = المساحة في مركز ( أ ) × نصيب المتر المربع
    = 100 × 30 = 3000 ريال
    نصيب مركز ب من مصروفات تصليحات المباني = المساحة في مركز (ب ) × نصيب المتر المربع
    = 200 × 30 = 6000 ريال
    نصيب مركز قوى محركة من مصروفات تصليحات المباني = 300 × 30 = 9000 ريال
    نصيب مركز الصيانة من مصروفات تصليحات المباني = 100 × 30 = 3000 ريال

    مصروفات الإضاءة توزع على أساس عدد اللمبات
    مجموع اللمبات = 40 + 30 + 20 + 10 = 100 لمبة
    نصيب اللمبة الواحدة من الإضاءة = مصروفات الإضاءة / عدد اللمبات = 2000/ 100 = 20 ريال /لمبة
    نصيب مركز التكلفة من مصروفات الإضاءة = عدد اللمبات في المركز × نصيب اللمبة
    نصيب مركز أ من مصروفات الإضاءة = 40 × 20 = 800 ريال
    نصيب مركز ب من مصروفات الإضاءة = 30 × 20 = 600 ريال
    نصيب مركز قوى محركة من مصروفات الإضاءة = 20 × 20 = 400 ريال
    نصيب مركز الصيانة من مصروفات الإضاءة = 10 × 20 = 200 ريال

    مصروفات الإشراف توزع على أساس عدد العمال
    مجموع العمال 40 +80+30+50 = 200 عامل
    نصيب العامل الواحد من مصروفات الإشراف = مصروفات الإشراف / عدد العمال
    = 20000 / 200 = 100 ريال /عامل
    نصيب مركز التكلفة من مصروفات الإشراف = عدد العمال × نصيب العامل
    نصيب مركز أ من مصروفات الإشراف = 40 × 100 = 4000 ريال
    نصيب مركز ب من مصروفات الإشراف = 80 × 100 = 8000 ريال
    نصيب مركز قوى محركة من مصروفات الإشراف = 30 × 100 = 3000 ريال
    نصيب مركز الصيانة من مصروفات الإشراف = 50 × 100 = 5000 ريال

    مصروفات التأمين على الآلات توزع على أساس قيمة الآلات
    مجموع قيم الآلات = 40000+30000+20000 + 10000 = 100000 ريال
    نصيب الريال الواحد من تكلفة التأمين = مصروفات التأمين / مجموع قيم الآلات
    = 40000 / 100000 = 0.4 ريال
    نصيب مركز التكلفة من مصروفات التأمين = قيمة الآلات × نصيب الريال الواحد
    نصيب مركز أ من مصروفات التأمين = 40000 × 0.4 = 16000 ريال
    نصيب مركز ب من مصروفات التأمين = 30000 × 0.4 = 12000 ريال
    نصيب مركز القوى المحركة من مصروفات التأمين = 20000 × 0.4 = 8000 ريال
    نصيب مركز الصيانة من مصروفات التأمين = 10000 × 0.4 = 4000 ريال

    ويظهر كشف توزيع التكاليف الصناعية غير المباشرة كما يلي :

    بيان مراكز إنتاج مراكز خدمات إنتاجية أساس التوزيع
    أ ب قوى محركة صيانة
    بنود خاصة
    مواد غير مباشرة
    أجور غير مباشرة
    استهلاك الآلات
    6000
    2500
    2000
    4000
    1500
    1500
    2000
    1600
    1000
    3000
    2300
    500
    بند خاص
    بند خاص
    5 % من قيمة الآلات
    مجموع البنود الخاصة 10500 7000 4600 5800
    بنود عامة ومشتركة
    مصروفات تصليحات المباني
    مصروفات الإضاءة
    مصروفات الإشراف
    مصروفات التأمين
    3000
    800
    4000
    16000
    6000
    600
    8000
    12000
    9000
    400
    3000
    8000
    3000
    200
    5000
    4000
    المساحة
    عدد اللمبات
    عدد العمال
    قيمة الآلات
    مجموع البنود المشتركة والعامة 23800 26600 20400 12200
    إجمالي التكاليف الصناعية غير المباشرة (خاصة + مشتركة وعامة ) 34300 33600 25000 18000


    رابعا : توزيع تكاليف مراكز الخدمات على مراكز الإنتاج :
    طرق توزيع تكاليف مراكز الخدمات على مراكز الإنتاج :
    1- طريقة التوزيع الإجمالي :
    تقوم على أساس تجميع تكاليف مراكز الخدمات الإنتاجية ثم توزيعها مرة واحدة على مراكز
    الإنتاج باستخدام أساس توزيع مناسب .
    مزاياها : بسيطة وسهلة التطبيق في المصانع الصغيرة التي لا تكثر فيها المراكز والتي لا تنتج
    منتجات متعددة
    عيوبها : أنها توزع التكلفة على مراكز الإنتاج بناء على أساس واحد مع أن طبيعة الخدمة في المراكز تختلف و الاستفادة قد تتفاوت بين المراكز ، بالإضافة إلى أن بعض مراكز الخدمة قد تؤدي خدمات لمراكز الخدمات الإنتاجية الأخرى بمعنى إهمال الخدمات المتبادلة بين المراكز .

    2- طريقة التوزيع الانفرادي :
    تقوم هذه الطريقة على توزيع تكلفة مراكز الخدمات كل على حده ( بمفرده ) على مراكز
    الإنتاج باستخدام أساس مناسب يتفق مع طبيعة الخدمات التي يؤديها مركز الخدمة .
    مزاياها : عالجت بعض عيوب طريقة التوزيع الإجمالي وهي توزيع تكلفة كل مركز على حده
    باستخدام أساس مناسب لطبيعة الخدمة في كل مركز .
    عيوبها : أنها توزع تكاليف مراكز الخدمات فقط على مراكز الإنتاج بمعنى تتجاهل الخدمات
    المتبادلة بين المراكز .

    3 – طريقة التوزيع التنازلي :
    يتم توزيع تكاليف مراكز الخدمات طبقا للأهمية النسبية لخدمات كل مركز بالنسبة للمراكز
    الأخرى ، وعليه يتم ترتيب مراكز الخدمات ترتيبا تنازليا حسب أهمية كل مركز بالنسبة للمراكز
    الأخرى . فالمركز الذي يؤدي خدمات لأكبر عدد من المراكز الأخرى يعتبر أكثر أهمية ، ثم يليه
    في الترتيب المركز الذي يؤدي خدمات لعدد أقل من المراكز .
    مزاياها : عالجت عيوب الطريقتين السابقتين ولم توزع تكلفة مراكز الخدمات فقط على مراكز
    الإنتاج ، بل ووزعت تكلفة مراكز الخدمات على مراكز الخدمات الإنتاجية والتي
    استفادت من الخدمة ( مثلا مركز التخزين يخدم مركز الصيانة فيتم توزيع تكلفته على
    مركز الصيانة و المراكز الإنتاجية )
    عيوبها : تجاهلت الخ

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أكتوبر 19, 2017 3:43 pm